>أين كان المصريين؟

>

على الرغم من أننى مصرى أبا عن جد , إلا أن الكثير من المتناقضات فى الشخصية المصرية لاتزال تثير داخلى الحيرة بدرجة كبيرة .

فبعد ما يقارب الأربعة وعشرين ساعة سيواجه المنتخب المصرى نظيرة الجزائرى فى مباراة حامية سيتأهل الفائز فيها للدخول لمباريات كأس العالم مباشرة .

وإستعدادا للمباراة إستطاع الجمهور المصرى أن يجتمع على قلب رجل واحد وراء المنتخب المصرى , فى واحده من التجمعات النادرة لكل المصريين حول هدف واحد … اليوم فقط يقف المشجع المسلم والمسيحى والبهائى والادينى والملحد جنبا إلى جنب .. يندمج الجميع فى هتاف واحد بإسم مصر  .. لا تهم التوجهات الدينية أو السياسية أو العرقية , ولا تشكل الإنتماءات الكروية الداخلية أى مشكله .. فالكل اليوم يقف وراء منتخبنا المصرى لدعمه فى مواجهته الفاصلة والنهائية …

 إستطلاعات الرأى التى أجرتها القنوات الفضائية حول المباراة أكدت أن المواطن المصرى كله شوق للدخول لكأس العالم من جديد , بعد مرور عشرون سنه على أخر مره إستطاع منتخبنا القومى التأهل لهذه المناسبة الحافلة .. وهذا أمر غريب ..

الغريب فى كل هذا هو هذا الشوق الجارف للدخول لمباريات كأس العالم بعد عشرون سنه من التعثر , بينما يعانى المصريون منذ أكثر من ثمانية وعشرون عاما من نظام شمولى قاسى ديكتاتورى فوضوى لا يساوى بين الناس إلا فى الظلم , ويعتمد على قانون الطوارىء القمعى فى إحكام سيطرته على الناس ,  هل بعد كل هذا ولم يتوق الناس بعد للتمتع بأبسط حقوقهم فى ظل نظام ديموقراطى حقيقى قائم على إنتخابات نزيهة ؟ .

لقد أثبت الشعب المصرى فى موقفه من المنتخب الكروى أنه قادر على نفض التراب عن معدنه الأصيل , وأن المواطنين قادرين على الإتحاد جنبا إلى جنب ناسيين كل عوامل الفرقه من أجل تحقيق هدف أسمى من كل المشكلات الشخصية , فأين هذه الروح إذن فى مواجهة الظلم المستشرى فى المجتمع ؟ وأين هذا التكتل فى مواجهة الديكتاتوريه والفساد وإنتشار الواسطه والرشوة والمحسوبية ؟ , وأين كانت هذه الحماسة الجارفة عند  إنهيار الطبقة الوسطى بالكامل , حيث لم ينجح سوى قلة من هذه الطبقة فى القفز من السفينة الغارقة والصعود لمصاف الإغنياء من خلال وسائل إحتيالية غير شريفة , بينما إنهارت أغلبية الطبقة الوسطى إلى مصاف الطبقات الفقيرة التى لا تتمتع بأى حقوق أدمية .

الهبة المصرية التى قام بها المشجعين المصريين للتصدى للإهانات التى يكيلها لهم المشجعين الجزائرين لماذا لم تظهر عندما تسربت للإنترنت مقاطع الفيديو التى تظهر بعض ظباط الداخلية وهم يصفعون المواطنين على أقفيتهم ويصعقونهم بالكهرباء ويدخلون العصى فى مؤخراتهم ويخلعون الملابس عن الفتيات قسرا ؟ لماذا لم يقف المصريون صفا واحدا أمام ظباط الأمن الذين تحولوا عن مهمتهم الرئيسية لحماية أمن المواطن إلى حماية أمن النظام مهما كلفهم الامر؟

 أين كانت وحدة المصريين  عام 2002 عندما شهدت مصر واحدة من أسوأ كوارثها عندما إشتعلت النيران فى إحدى قطارات الصعيد المتهالكة , وراح ضحية الحادث ما يقارب المائتى شخص , لقوا حتفهم حرقا فى القطار عند فشلهم فى الخروج منه , أو دهسا تحت أقدام الهاربين من اللهب , أو غرقا فى الترع المجاورة لشريط القطار أو دهسا تحت عجلاته .. الإهمال وعدم صلاحية أجهزة الإطفاء فى القطار كانت هى المتهم الرئيسى … يومها لم يتكتل المصريين ثأرا لدماء ضحاياهم , ولم يطالبوا النظام الغاشم بالإستقالة إعتذارا عن هذه الكارثة الإنسانية , لم يحاصر أحد مبنى وزارة النقل إحتجاجا على الأرواح التى راحت هباء .. أين كانت الروح المصرية التى تتظاهر اليوم أمام الفندق الذى يقيم فيه الاعبين الجزائرين متوعدين إياهم بالويل إذا حاولوا اللعب بخشونه أو إهانة المنتخب أو الجمهور المصرى ؟

أين كان هذا الإتحاد المصرى المشرف  فى 2 فبراير 2006 عندما غرقت عبارة السلام 98 فى البحر الأحمر وعلى متنها ما يقارب الألف وخمسمائة مواطن مصرى , تركوا ليلاقوا حتفهم غرقا ونهشت جثثهم الأسماك والمياة المالحة .. لماذا لم تقف وسائل الإعلام لدعم المصريين وتنبيههم بضرورة الوقوف صفا واحدا أمام من يغرق أبنائهم فى البحر ؟ وسائل الإعلام التى كرست برامجها وأغنياتها ومذيعينها لحث المنتخب المصرى على الفوز على المنتخب الجزائرى هى نفسها التى غطت فيما مضى – ببرود أعصاب –  وقائع خروج ممدوح إسماعيل المسئول عن غرق العبارة خارج الأراضى المصرية مخرجا لسانه لكل من فقد أبا وأخا وأما فى البحر  .

شيوخ المساجد الذين كرسوا أنفسهم للدعاء للمنتخب بالنصر لماذا لم نسمعهم يدعون ولو مرة على الحاكم الظالم والحاشية المنافقة ؟ لماذا لا يذكرون الناس أن أقوى جهاد فى سبيل الله هو قول كلمة الحق فى وجة السلطان الظالم ؟

إن الموقف المصرى هذه الأيام يرد بقوة على كل من زعم أن الخلافات الداخلية قضت على روح الثورة داخل المصريين , وأن النزاعات الطائفية قضت على روح الوحدة التى طالما إفتخرنا بها , لم يبقى سوى أن نفهم أن فى الإتحاد ونبذ الخلافات قوة أعتى ألف مرة من ان نوجهها نحو مباريات كرة القدم , وأن النصر الرياضى لن يتحقق إلا بتحقق الديموقراطية السياسية والوقوف بحزم أمام الظلم والظالمين , فمتى نتوقف عن إهدار طاقاتنا على توافه الأمور ونتفرغ للإصلاح الإقتصادى والسياسى والإجتماعى الكامل ؟
محمد حمدى

15 Responses to “>أين كان المصريين؟”

  1. وومن Says:

    >عندك حق والله يا محمد علشان ماتش الحرب قربت تقوم بين مصر والجزائر فين الروح الرياضية وفين تشجيع للعبة الحلوة مش لازم ننسي ان لو الجزائر هي اللي اتاهلت كلنا كمصررين هانروح نشجعها ولو مصر اتأهلت ان شاء الله الجزائر كلها هاتروح ورا مصر تشجعها مصر تكسب – الجزائر تكسب كلنا اخوات ومش ماتش كوؤة اللي يعمل كدة

  2. قوس قزح Says:

    >يسلم فومك زى ما بيقولوا احنا بنتجمع بس فى التهليل و التشجيع لكن المواجهة ضد شىء غلط كلنا بنعمل نفسنا مش واخدين بالنا و اخرنا نقول ده ظلم بس بينا و بين بعضنا عارفة ان حل كتير من الحاجات اللى قلتها مش تجمهر ولا مظاهرات بس على الاقل الاتفاق الجماعى على اخذ موقف ما حتى لو كان مقاطعة جميع عبارات الشركة او مقاطعة القطارات يوم واحد بعد كل حادثة رفع قضية جماعية ضد كل واحد يتعامل مع المصرى على انه مش بنى ادم واضح اننا اتعودنا على الاهانة من المصريين لكن لسه عندنا شوية دم مع الغير مصريين

  3. فتاه من الصعيد Says:

    >مهزله ومسخره اعلاميهاغاني الحرب بقيت تتغنى للمنتخبانا بحب الكوره جدااااااابس عيب قوي نختزل الوطن في ماتش كوره:(عود احمد تحياتي

  4. Mohamed Shedou محمد شدو Says:

    >هذا دليل متجدد على الضعفالاتحاد على الكرة لأنها أمر سهل لا يتطلب مشاركة فعلية ولكن مجرد مشاركة وجدانية لا أكثر، أما مواجهة الظلم والنهب فهو يتطلب مشاركة ومخاطرة حقيقية لا يستطيعها الجبناء والراضخينالكرة أمرها سهلولا ننس أن تشجيع الكرة أسهل حتى من ممارستها كرياضة!!

  5. ياسمين حميد Says:

    >اعتقد أن التفسير بسيط للغايةتشجيع المنتخب وحشد الناس لذلك لا يحتاج للكثير من الشجاعة، فليس هناك خطر حقيقي على من يتجمعون لتشجيع مصر أما لكي يهبوا ضد الظلم أو الفساد فذلك يحتاج شجاعة جبارة، فالأمر خطير يمكن أن يؤدي إلى السجن أو الضرب أو الموتلهذا يخاف معظم الناس على أرواحهم وأرزاقهم ومستقبل أبنائهم فيصعب إقناعهم بالوقوف في وجه الظلم

  6. سومه...مجنونه فى بلد عاقل Says:

    >بدات ايقن ان الرئيس القادم هو حسن شحاته:)) هو دا الوحيد اللى ممكن ينتخبوه بدل مبارك ويعملوا ثوره عشانه:))

  7. toti mosh momken Says:

    >على رائ واحدة اختى بتقول احنا مابنفتكرش مصر غير فى الكورة وبس

  8. toti mosh momken Says:

    >على رائ واحدة اختى بتقول احنا مابنفتكرش مصر غير فى الكورة وبس

  9. magi Says:

    >احنا كدهنيجى فى الهايفه ونتصدر

  10. بدراوى Says:

    >تصفيق حاد يا محمدتسلم دماغك بجدشوفتك مهزلة الناس اللى باتت فى الشوارع عشان تذاكر الماتشاحنا شعب نتساهل اللى يجرالنا لما شعب يعمل كدة و فى اى قضية اخرى تلاقى نايم فى بيتهم يبقى مش من حقه يتكلم

  11. المـــفـــــــقــــــــوعـــــة مــرارتـهــا Says:

    >هي دي الدماغانا خايفة اكتب عن المبالغة اليبتحصل يقولوا البت مش بتحب مصر وبتهدد الأمن القومي فسكت بس انت قلت كل اللي نفسي فيه وبأسلوب أكثر من رائعمع تحياتي سحر غريب

  12. رشا عبيد Says:

    >عندك حق بس الامر مختلف في حالة التشجيع الكروي لمصر ضد الجزائر والحالات الاخرى التي ذكرتها فليس هناك احد ايا كان مذهبه ضد النصر للمصر في هذه المباراة اما النظام فهناك مؤيدون ومعارضون هناك من هو مرتاح للنظام ويكسب من وراءة وهناك الضعيف الفقير الذي لاحول له ولاقوة والذي يضعفه النظام اكثر واكثر فكما قلت نحن اما طبقة فقيرة واما طبقة عليا واختفت الطبقة الوسطى واظن ان الغالبية العظمى من الطبقة الاولى في مصر لايفكرون في مسالة النظام وخلافه

  13. يا مراكبي Says:

    >إقرأ بقى البوست ده اللي كتبته نوارة نجم بعد إنتهاء المباراهخير تعليق على حالتنا ديhttp://www.tahyyes.org/2009/11/blog-post_5456.html

  14. dr.lecter Says:

    >للاسف كلامنا طار في الهواالحرب قامت وخلاص وشعللتخساره ياشعب مصر

  15. said elmasry Says:

    >هاىاهلا بصديقى العزيزاولا احب ان اشيد ياعجابى الشديد بمدونتكثانيا اتمنى ان توافقع على طلبى لتبادل روابط بين مدونتى ومدنتكموقع نادى الزمالك تيمموقع نادى الزمالك تيمموقع نادى الزمالك لكره القدم واهداف الزمالك واخبار الزمالك وصور لاعبين الزمالك واخر مباريات الزمالك ومواعيد المباريات والمباريات القادمه لنادى الزمالكانتظر منك تعليق فى مدونتى فى حاله موافقتكشكرا لك يا صديقى

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: