>هما بتوع الأتوبيس !

>

وضعنى حظى الملعون فى طريق العوده من معرض الكتاب فى اليوم قبل الاخير له فى اتوبيس حكومى .. على مقعد الكمسارى تكومت فتاتين .. بينما أخذ الكمسارى يجمع الأجرة من الناس بصعوبه بالغه نتيجة التزاحم الذى وصل الى حد الالتصاق التام بين الواقفين فى الاتوبيس

انتهى الكمسارى من جمع الاجره وتوجه للفتاتين وطلب منهم مغادرة المقعد حتى يستطيع اعطاء الباقى للركاب … قامت الفتاتين تتخبط كل منهم فى الاخرى .. ووقف جميع الرجال يتطلعون اليهم فى نهم واضح .. وتحرك جسد كل منهم يحاول اتخاذ الوضعية الأمثل لنهش جسد الفتاتين

 .. لم استطع امتلاك اعصابى وانفجرت فى الكمسارى الومه على تصرفه … واخيرا تحرك رجل او إثنين وإنضما لى فى دفاعى عن حق الفتاتين فى الجلوس على مقعد الكمسارى الذى تمسك بحقه هو الاخر فلم تجد الفتيات بدا من النزول فى المحطه التاليه (حتى لا يصبحن حوامل إذا ظلوا فى الاتوبيس) و لم يستطيعا حتى استرجاع ثمن التذاكر وسط صيحات الراكبين الغاضبة من غرار : لو مش عاوزين حد يزنق فيكوا اركبوا تاكسى !! والله الحريم دى اللى هتجرنا كلنا على جهنم … الخ 

لم اتوقف عن الهجوم على الجميع .. ذكرتهم أن لكل منهم أخت وزوجه وأم لن يتمنى أن يراها فى وضع مشابه .. الغريب أن أحدا لم يتشدق بكم الأحاديث والأيات التى تدعو لإحترام الأنثى والحفاظ على الأعراض … الكل تذكر تلك الاحاديث الضعيفة التى لا هم لها سوى تصوير النساء كأحقر خلق الله وأكثر أهل النار عددا …و كإنما الفتاتين المسكينتين هم من مزقا قميص يوسف عليه السلام … وسط حالة الهياج التى إنتابت الركاب تخيلت أن أحدهم سينعت الفتاة بـ (حمالة الحطب) او شىء من هذا القبيل

ولم يبقى مدافعا عن الفتاتين فى النهايه سوى انا وشاب اخر .. اتهمنا الجميع بمحاولة (تظبيطهم) و التظاهر بالشهامة أمامهم طمعا فى رنة موبايل او موعد غرامى !

هكذا اصبحت تصرفات كـ (التقفيش) و (الزنق) و (التحسيس) تصرفات Default فى شخصية الشاب المصرى مرتاد المواصلات .. وعلى المتضرره من سلوكه الإتجاه لوسائل أخرى للوصول لمنزلها كالتاكسى الذى تزيد اجرته عن اجرة الاتوبيس بنحو عشر اضعاف

أى شخص يقف فى طابور ما أو يرتاد مترو الأنفاق أو الأتوبيسات الحكومية سيشهد العديد من حالات التحرش الجنسى التى تكفى الواحده منها لسجن المتحرش عدة أعوام لو أننا فى بلد أخر غير مصر .. إلا أن المواطنين فى مصر بدلا من المطالبه بتفعيل عقوبات التحرش , وتشجيع الفتيات عن الابلاغ عنها لجأنا إلى الفصل بين الرجال والسيدات فى الطوابير .. وتخصيص عربات للسيدات فقط فى مترو الانفاق والترام السكندرى …

هكذا يسقط المجتمع بين مطرقة التحرش وسندان التشدد الدينى .. فمتى نصحو من غفلتنا ؟

13 Responses to “>هما بتوع الأتوبيس !”

  1. حسام غانم Says:

    >اسلوبك جامد جداوفعلا احنا في حالة تناقض دائمابين تدين ظاهري وانحلال داخلي

  2. ~*§¦§ Appy §¦§*~ Says:

    >ااااااااااى يا محمد صعب اوى اللى قولته بجد دى مصيبه سوده يعنى دلوقتى فى الزمن القذر ده الشهامه والجدعنه تصنف تحت بند التظبيط تبقى كده النهايه فعلا يعنى الوحده بقى تعتمد على روحها خالص فى خناقه لان بكده هتعرف ان اللى هيدخل الناس هتتهمه بالتظبيط او انه طمعان يبقى الشباب هيخاف طبعا وخاصه اذا كان ملتزم وبعدين هو ايه مش عجبهم يركبوا تاكسى ما هو اللى هيرمى دول على الاتوبيس اكيد الماديات وبعدين هى دى اتوبيسات دى اصلا علب سردين بجد قلبى مع الناس دى لان الحمد لله مركبتش الحلزونه دى خالص ومش ناويه اركبها

  3. رئيس جمهوريه نفسى Says:

    >بص يا محمد للاسف ناس كتير بقيت بتنسى احترام المراة اللى هو من مبادى الديانات ككل ومحدش بينظر ليها الا كسلعه وحقل تجارب لطرق التحرش فى كل وسائل المواصلات ودة لانى القنوات الفضائية وخاصة البورنو كليب بتقدم اى بنت كسلعة ناهيك عن الاعلانات واى محاولة لمساعدة بنت فى مكان ما بتقابل بالشك من قبل البعض على اعتبار انها محاولة تضبيط وموقفك فكرنى بموقف اخر بس المرة دى كان فى قطار الصعيد لقيت بنت بتتهرس بين العربيات ولانها كانت حتنزل المنيا والمسافة كلها ساعتين وانا نازل قنا يعنى حوالى 11 ساعه قعدتها مكانى لحد ما تاجى تنزل والله واحد قالها ليه صراحة خدت الموبيل بتاعها مكنش قدامى غير انى ابص ليه باحتقار واسيبه وامشسى

  4. البت المشمشية حلوة بس شقية Says:

    >هههههههههوالله يبنى شر البلية ما يضحك الناس فكروكو تبعهم وبدافعو عنهم او عايزين تعملو شو قدامهم حتى دلوقتى اللى بقا يدافع عن الحق الناس بتتهمو كدة

  5. مهندس مصري Says:

    >انت تعمل اللي يمليه عليه ضميرك و ما يهمكش حدو اللي بيحتقروا المرأة دول مدعيين تدين و عمرهم ما يكونوا متدينينو تخصيص طوابير و عربات للنساء مش تشدد ديني بل هو ده الأفضل و الأكرم لهمبس المفروض يكون عدد عربات النساء يتناسب مع عدد النساء أنفسهن و ليس مجرد عربة واحدةو محدش قال التحرش حلال و اللي يقول لك كده إضربه بالجزمةو المفروض فعلاً نشجع التبليغ عن التحرشو اللي يعمل كده في بنت يبقى شخصية وسخة ملقاتش اللي يربيها و لا اللي يعرفها دينهاو الحديث بيقول إفعل ما شئت كما تدين تدانو اللي يعمل كده حيترد له في أمه او أخته او مراته او بنتهو اللي ما يرضاهوش لنساؤه المفروض ما يرضاهوش لنساء الآخرين أجمعين

  6. وومن Says:

    >يا خبر أسود ومهبب دي مصيبة سوداخلاص الشهامة والنخوة والمجدعة والحاجات دي اتلغت مش بقت موجودة اصلا يعني علي كدة اعمل بنصيحة صديق ليا وامشي مسلحة طب والله صعبوا عليا البنتين خالص وبطني وجعتني من انعدام الأخلاق اللي وصلناله بس انت مش غلطان ياريت يبقي في شباب كتير زيك والناس ترجع تفوق بقي فعلا كما تدين تدان

  7. الطائر الحزين Says:

    >الله المستعانعافانا الله واياك

  8. اسامه عبدالعال Says:

    >اصبت مع الأسف

  9. mahasen saber Says:

    >معايير الاخلاق دلوقتى اختلفت يا محمدوالدين نظرة الناس ليه تنحصر فى دقن طويله للراجل ونقاب اسود يخبى الستانما حد يعى ما انزله المولى عز وجل وما طبقه الرسول الكريم ابدا ابدا ونظرة المجتمع للست من احقر ما يكون فى حين ان نظرة الدين للمرأه من ارقى ما يكوندايما قوى فى ارائك يا محمد

  10. tohamy Says:

    >بجد زهقت

  11. bluestone Says:

    >ودي جريمة الشخص الايجابيماهو مكانش ممكن الناس تسيبك تظهر قد ايه هم حيوانات فكان لازم ابطال دفاعك بآليات فورية زي بالظبط ابطال دفاع الفتاتين بآليات فورية من عينة اركبوا تاكسي ولا انتوا السبب وهن حبائل الشيطان فتضطر البنت في هذه الحالة الي الانسحاب كما لو انها هي المخطئة دي سفالة حقيقية لان الحقارة وقلة الأدب بقوا هم الديفولت او السلوك الطبيعي اما الاخلاق فهي السلوك المستهجن أرجو ألا يثنيك هذا التصرف عن الحفاظ على تدخلك الايجابي كسلوك دائم فهو اكيد سيؤثر في احدهم يوما ما كم ان صنيع الشهامة اصبح مفتقد جدا في الشارع المصري

  12. احمد سعيد Says:

    >هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههعمى!!!!!صباااااااح الفل معلش يعنىعندى استفسار بسيطهو حضرتك لسه واخد بالك من الموضوع دة دلوقتى؟؟؟؟؟ويلكوم ايجيبت

  13. bendarycom Says:

    >أرجو الانتباه إلى هذا السلاح الذى تستخدمه البنات والسيدات منذ عقود أثناء ركوب الأتوبيس وهو دبابيس الإبرةأرجو أن يقمن بتجريبه وسيرين النتائج الباهرة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s


%d bloggers like this: